مدینة الأهواز و ضرورة التبلیط

الأهواز – معالجة الصرف الصحي / بعد هطول أمطار خفیفیة، یتکرر المشهد من جدید في إکتظاظ الشوارع بمیاه المجاري ، و هذه المرة زاد الطین بلة، ما تقوم به شرکات المقاولة التي تعمل علی اصلاح شبکة الصرف الصحي في الأهواز، وهو ترک موقع العمل دون تبلیط او تحسین الموقع.

العديد من الشوارع في الأهواز ، بما في ذلك مناطق ” کمبلو – زیبا شهر –  علوي ، وخشايار ، ومندلي ، والملاشية ، تشهد هذه الظاهرة المغطاة بالطين، ويشهد معظم السكان حوادث مرورية في مواقع الأنابیب الجدیدة، هذه المشكلة ومع الأمطار التي شهدناها الليلة الماضية، و الضباب الذي استولی علی المدینة صباح الیوم، زاد من خطورة الوضع.

هناك العديد من الجوانب الإيجابية لهذه المشاریع ، بما في ذلك أنه في نهاية المطاف سنرى حل مشكلة أکتظاظ المیاه بشکل جذري، کما ان هناک اکثر من 600 موظف تنفيذي ینشط في هذه المشاريع ، وأكثر من 95 ٪ منهم من أهالي مدن الأهوازوكارون، لكن الم يفكر مسؤولو هذا المشروع العملاق الذي يتم تنفيذه في البلاد بهذا الکم من الموظفین والآليات، في تبلیط الطرق بعد الانتهاء من العمل؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى