التخطيط المالي ضرورة

الفرد الوحدة الأهم في الحلقة الإقتصادية

الأهواز – إقتصاد / عند حواري مع الكثير من الأشخاص في مجتمعنا سواءا على مستوى المثقفين أو البسطاء وحتى الأطباء والمهندسين وغيرهم ، أجدهم في حيرة في أمرهم عند اتخاذ أي قرار جوهري في حياتهم، فأحدهم يقول لي “سأشتري أرض عن طريق البنك ولكن شايل هم مصاريف المدارس، هذا مثال بسيط عن الصراع والصداع الذي يعيشه الفرد فلا أحد ينصحه ولا أحد يرشده ، والمشكلة أنه قد يتخذ قراراً يندم عليه طوال حياته لذلك ماهو الحل؟

الحل هو بالتخطيط المالي والذي أصبح ضرورة للفرد حتى يعيش في الحياة بطريقة معتدلة ، ولطرح الموضوع في نقاط  بسيطة عن التخطيط المالي أضعها بين يديك أيها القارئ على النحو التالي:

 

أولا / حلل دخلك : من المهم البدء بسؤال ماهو دخلي الشهري والسنوي ؟ وكيف أحسن دخلي ؟ فلو كنت تعتمد على الراتب فعليك بتقسيم راتبك على ثلاثة أجزاء : جزء للمصاريف وجزء للإدخار وجزء للتطوير

جزء المصاريف : فالمصاريف تحتاج إلى تأمل لمراقبة أماكن الخلل فيها ؟

جزء الإدخار : الإدخار مهم لأن هناك جزءا من راتبك يضيع في أمور لا تحتاج إلى صرفها، فمثلا لماذا لاتخفض مصاريف القهوة يوميا ب 10 ريالات أي 300 في الشهر أو 3600 في السنة ، ولو افترضنا أنك ادخرت 3000 في الشهر أو 36000 في السنة  تستطيع دفع إيجارك السنوي أو مصاريف المدارس منها.

جزء التطوير : تخصيص جزء من راتبك للتطوير مهم لأنه من أهم الأسباب لتحسين دخلك وراتبك خاصة ومعدلات التضخم سنويا في ازدياد ، فلو أصبح هناك نمو في مهاراتك وشهاداتك المهنية خلال 3 سنوات مثلا، وأدى ذلك إلى رفع قيمتك السوقية ب 40% وكان معدل التضخم 10% عندئذ تكون قد حافظت على نمو دخلك مع تقليل التأثر بمصاريفك.

 

ثانيا / تخلص من ديونك أو قللها : إستدانة الفرد من البنوك أو شركات التقسيط تحتاج لإعادة جدولة وهناك بعض الإقتراحات في هذا الشأن :

التخلص من الديون : كلما جاء إليك كاش فسدد جزءا من ديونك ، فاستسلامك لمغريات الحياة وإهمالك لسداد ديونك قد يجعلك مفلسا طوال عمرك خاصة مع ازدياد أفراد عائلتك، ونصيحتي أنه إذا كنت تحصل على مكافأة مرتين في السنة أو مكافأة  آخر العام فعليك رأسا بسداد ديونك.

تخفيض الديون : إذا كنت غارقا في الديون فتحتاج إلى وقفة وتفكير في هذا الموضوع ، حيث تقوم بتدوين قائمة بكل ديونك في برنامج إكسل والتكلفة الإجمالية لها ونسبة القرض ومبلغ السداد المبكر لكل واحد، وفي الجهة المقبلة تقوم بتدوين القروض البديلة، فإذا كانت الكفة في القرض البديل ذو التكلفة الأقل تستطيع تحويل القرض إليه وبذلك يقل القسط الشهري عليك ، وأما لو استطعت أخذ سلفه بدون فائدة وسددت بها مبلغ القرض بعمولة تكون قد استفدت أكثر.

 

ثالثا / حدد أهدافك المالية : مشكلتنا أنه إما أنه لاتوجد لدينا أهداف !! أو نترك أنفسنا للزمان حيث تظهر المصاريف فجأة مستقبلا ، فمثلا رب أسرة قد يقول إبني دخل الجامعة ويحتاج سيارة أو أحتاج مبلغ لتزويج بنتي، إذا ماتفعل ؟

عليك أولا في تحديد أهدافك المالية وعمل أولوياتك فيها والمدة الزمنية لتحقيقها، ولذلك تستطيع تقيسم أهدافك المالية وعمل خطة لكل واحد وعمل أولوياتك ويفضل إلغاء بعض الأمورغير الهامة :

أهداف قصيرة الأجل : مثلا سداد الإيجار أو السفر أو مصاريف المدارس

أهداف متوسطة الأجل : مثلا مصاريف جامعة الإبن أو تزويج البنت أو دورة تنفيذية طموحة في المستقبل

أهداف طويلة الأجل : مثلا الحياة بعد التقاعد.

رابعا وأخيرا : إستخدم بعض الوسائل المساعدة:

تواصل مع المخطط المالي في بنكك أو شركتك المالية

إعمل قائمة بكامل مصاريفك في برنامج إكسل وقم بتحديثها كل شهر

إستخدم بعض التطبيقات في الهواتف الذكية والتي تساعدك على تسجيل مصروفاتك

“إذا أردنا أن نصنع اقتصادا حقيقيا فيجب أن نبدأ بالفرد لأنه الوحدة الأهم في الحلقة الإقتصادية”

 

ا.عبدالله الفليج

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى