فوائد نحوية

الأهواز – تعلم العربیة / نتعلم معاً علی بعض القواعد :

الفائدة الأولى : ( كافة) لا تضاف ولا تقترن بـ ( أل )

وتعرب دائمًا حالًا:

حَضرَ معلمو المدرسةِ كافةً

 

لم تأتِ في القرآن إلا منصوبة غير مضافة ولا مقترنة بــ (أل).

الفائدة الثانية : ضمير الغائب يستتر جوازاً ، وأما ضمير المتكلم والمخاطب يستتر وجوباً .

الفائدة الثالثة : كل ما يقع بعد الظرف فهو مضاف إليه سواء أكان مفرداً أم جملة . مثل ( ذهبتُ نحو دارِ الهجرة ) .

الفائدة الرابعة : إذا وقع الاسم الجامد بعد ( أيّهـا ) فهو بدل ، وإن كان مشتقاً فهو صفة . والجامد هو الذي لم يؤخذ من شيء آخر مثل ( الرجل ) تقول : أيّها الرجل ، وأما المشتق فهو الذي أُخذ من فعل آخر مثل ( القائم ) أخذ من قام – يقوم

تقول ( أيّها القائم ) .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى