يوم 6 مارس… يوم التشجیر في ایران

الأهواز – منوعات / يصادف يوم 6 مارس 2022 اليوم الوطني للتشجیر في ايران حيث يشجع الناس على زرع الاشجار والاعتناء بها وحماية الغطاء النباتي فيقوم الناس بزرع الشتلات الصغيرة في الحدائق والغابات وأنحاء المدن في البلاد.

كعادتها تهتم الجمهورية الإسلامية الإيرانية بالأمور البيئية كما الثقافية منها والسياسية، ومن يتابع أخبارها لا يخفى عليه هذا الاهتمام البالغ بعمليات التشجير ونشر المساحات الخضراء. وكأغلب الدول تخصص إيران يوماً للشجرة لزيادة هذه المساحات على أراضيها في اهتمام بالغ من سائر أطياف المجتمع، بل إنها تخصص أسبوعاً للموارد الطبيعية.

تتمتع ايران بهذه الثروات الطبيعية كثيرا، والتي تضم الغابات والأشجار في مختلف انحاء البلاد،  وإضافة الى ذلك هناك سنة حسنة في ايران، وهي زرع الأشجار في منتصف الشهر الإيراني الأخير و هو شهر “اسفند” الذي يتزامن مع 6 آذار/مارس، الذي سمي في ايران “يوم التشجير”.

في هذا اليوم يقوم الإيرانيون بزرع الأشجار، وهي ثقافة ايرانية مميزة، يقوم الإيرانيون خلالها باستقبال الربيع والسنة الجديدة، بزرع الأشجار.

فهذه هي ثقافة اسلامية، يتوجب الحفاظ عليها خلال التاريخ، ولنا القدوة في الأمور من رسول الله (ص) الى امير المؤمنين الإمام علي (ع)، فقد كان الإمام علي (ع) يزرع أشجار النخيل، ويعمل في مزارع النخل التي كانت مشهورة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى