مسيرات حاشدة بأنحاء اليمن تندد بالحصار الأميركي على المشتقات النفطية

الأهواز – الیمن / خرجت مسيرة جماهيرية حاشدة، في صنعاء حملت شعار “حصار المشتقات النفطية قرار أمريكي، وخيارنا إعصار اليمن”.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام اليمنية شعارات الحرية ورددوا هتافات منددة بالحصار والعدوان الأمريكي السعودي على اليمن ومنع دخول المشتقات النفطية.

وألقيت خلال المسيرة كلمات وقصائد شعرية استنكرت صمت الأمم المتحدة تجاه ممارسات تحالف العدوان الإجرامية بحق الشعب اليمنی، ودعت إلى التحشيد والنفير إلى الجبهات للرد على المعتدين ومواجهة التصعيد بالتصعيد.

وقال مستشار المجلس السياسي الأعلى في حكومة الانقاذ اليمني العلامة محمد مفتاح في كلمة خلال المسيرة: شعبنا سطر أعظم ملاحم الصمود والثبات في مواجهة العدوان والحصار، مؤكدا ان العدوان انطلق من أمريكا وبدأ بقرار ورعاية الإدارة الأمريكية، ونحملها مسؤولية هذا العدوان بكافة تفاصيله.

وخرجت المسيرات في أكثر من 20 ساحة بمحافظات حجة وريمة وذمار وإب والبيضاء وتعز والجوف وعمران والضالع وصعدة، مستنكرة الحصار على اليمن ومنع وصول المشتقات النفطية، ومؤكدة على مواجهة التصعيد بالتصعيد، داعية إلى النفير العام في حملة إعصار اليمن.

الجدير بالذكر أن اليمن يشهد أزمة خانقة في المشتقات النفطية جراء إمعان قوى العدوان في حصار الشعب اليمني واحتجاز السفن المحملة بالمشتقات النفطية ومنعها من الوصول إلى ميناء الحديدة رغم تفتيشها وحصولها على تصاريح من قبل الأمم المتحدة.

وكانت شركة النفط قد أصدرت اليوم بيانا أكدت فيها على استمرار تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي في احتجاز عدد (4) سفن نفطية بحمولة إجمالية تبلغ (116,386) طن من مادة البنزين والديزل والمازوت ولفترات متفاوتة بلغت بالنسبة للسفن المحتجزة حاليا أكثر من شهرين “76” يوما من القرصنة البحرية، على الرغم من استكمال كل تلك السفن لكافة إجراءات الفحص والتدقيق عبر آلية بعثة التحقق والتفتيش في جيبوتي (UNVIM) وحصولها على التصاريح الأممية التي تؤكد مطابقة الحمولة للشروط المنصوص عليها في مفهوم عمليات آلية التحقق والتفتيش .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى