روسيا توافق على هدنة مؤقتة وتفتح ممرات إنسانية في 5 مدن اوكرانية

الأهواز – الأزمة الأوکرانیة / أعلنت وزارة الدفاع الروسية أنها طبقت وقفا لإطلاق النار، وفتحت ممرات إنسانية حتى يتسنى إجلاء الناس من العاصمة الأوكرانية كييف و4 مدن أخرى هي تشيرهيهيف وسومي وخاكيف وماريوبول، وقال مسؤولون أوكرانيون إن كييف بدأت بإجلاء المدنيين من مدينتي سومي وإربين بالاتفاق مع الجانب الروسي، وأشاروا الى أن عملية الإجلاء ما زالت جارية.

السلطات الاوكرانية اكدت ان عملية الاجلاء جارية، خاصة من مدينة سومي بشمال شرق البلاد ومن بلدة إربين القريبة من العاصمة كييف، مشيرة الى خروج قافلات من سومي بينهم طلاب اجانب. فيما اكد حاكم العاصمة اجلاء اكثر من 150 ألف مدني حتى الساعة التاسعة والنصف بالتوقيت المحلي.

من جهته قال رئيس أوكرانيا فلوديمير زيلينسكي في مقابلة مع قناة “إي بي سي” (ABC) الأمريكية إنه فقد الاهتمام بقضية انضمام بلاده إلى الناتو.

وفي السیاق،قال مدير قسم شؤون أمريكا الشمالية في وزارة الخارجية الروسية، ألكسندر دارتشيف، إن الولايات المتحدة من خلال تصرفاتها تسببت في وصول العلاقات مع روسيا إلى نقطة اللاعودة.

وقال دارتشيف إنه “من الواضح أن واشنطن ستحتاج إلى وقت لتعتاد على حقيقة أن هيمنتها باتت من الماضي، وعليها أن تحسب حسابا للمصالح الوطنية لروسيا، التي لها مجال نفوذها ومسؤوليتها الخاصة“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى