جاليات عربية تطالب بعودة سوريا إلى الجامعة العربية

الأهواز – ريف دمشق / نظم اليوم الملتقى الوطني العراقي بالتنسيق مع عدد من الجاليات العربية المقيمة في سوريا وقفة تضامنية جماهيرية في مدينة جرمانا بريف دمشق للمطالبة بعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية.

وفي رسالة موجهة إلى مؤتمر القمة العربية المزمعة إقامته في الجزائر ألقاها ممثل الجالية العراقية في سورية حاتم الدراويش الطائي قال فيها: سورية كانت وما تزال وستبقى حاضنة عربية حاضرة في جميع الميادين.. ونقول بصوت واحد لا جامعة عربية بدونها مطالباً جميع العرب بالوقوف إلى جانبها لعودتها إلى مكانها في الجامعة.

وأضاف الطائي: لا نريد جامعة عربية تعتمد سياسة الإقصاء والتفرقة وكل من يتفق مع هذه السياسات هو في خانة أعداء الأمة العربية.. هذه مطالبنا نحن الشعوب العربية مصدر السلطة فلا قادة بدون شعوب.

وفي كلمة له أشار المنسق الإعلامي للملتقى الوطني الدكتور مصعب الدليمي إلى أن عودة سورية إلى الجامعة مطلب جماهيري وهو تعبير صادق عن التلاحم بين أبناء العرب وأشقائهم أبناء الشعب العربي السوري المقدام الذي ما زال يقاتل قوى الظلام والإرهاب الدولي حتى تحقيق النصر الحاسم .

ممثل فلسطين باسم سلام أكد ضرورة عودة سورية إلى مقعدها ضمن جامعة الدول العربية لما لها من دور فعال ومؤثر في صنع القرار العربي وكونها عضواً مؤسساً في الجامعة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى