الجهاد الإسلامي تحذر من تداعيات جرائم الاحتلال وتدعو للالتفاف حول المقاومة

الأهواز – المقاومة / نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الأربعاء 9/3/2022 الشهيد البطل أحمد حكمت سيف (23 عاماً)، من قرية برقة شمال غرب نابلس بالضفة المحتلة الذي قضى نحبه شهيداً، متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال الغادر في الأسبوع الماضي.

وأكدت الحركة، أن الاحتلال مستمر في استهداف أبناء شعبنا ضمن مسلسل ممنهج للنيل من عزيمتهم وإرادتهم الحرة.

وحذرت الحركة، الاحتلال من تداعيات هذه الجرائم المتواصلة، التي لن يسمح ثوار شعبنا ومجاهدوه أن تمر دون رادع يليق بحجمها وبشاعتها.

ودعت إلى الالتفاف حول المقاومة وخيارها الوحيد القادر على استرداد الحق المسلوب وتطهير الأرض المباركة من دنس المحتلين، والى تصعيد الفعل المقاوم على كل نقاط التماس والاشتباك.

وتقدمت الحركة، بخالص التعزية والمواساة من عائلة الشهيد وأحبابه، سائلين الله أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يكون شفيعاً لهم يوم القيامة، ودمه نارآ تحرق الغاصبين، ونوراً للأحرار الثائرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى