أميرعبد اللهيان من دمشق: العلاقات الاقتصادية في مقدمة الأولويات

الأهواز -دمشق / وصل وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، منذ قليل، إلى العاصمة السورية دمشق.

وكان في استقبال امير عبداللهيان وزير الخارجية والمغتربين السوري فيصل المقداد الذي قال خلال استقباله وزير الخارجية الإيراني في مطار دمشق الدولي: إن الزيارة تشكل فرصة أخرى للتشاور حول الأمور التي تهم بلدينا والتطورات في المنطقة.

وأضاف. نحن حريصون على أفضل العلاقات بين دول المنطقة بما في ذلك العلاقات بين إيران والدول العربية والتنسيق بيننا مستمر على المستويين الإقليمي والدولي.

بدوره قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان خلال زيارته إلى دمشق:سنبحث تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي الذي يعد في مقدمة الأولويات.

وأضاف، سورية و إيران في خندق واحد وإيران تدعم سورية قيادة وحكومة وشعباً والعلاقات الثنائية بين بلدينا تمر بأفضل الظروف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى