طهران: اجراءات اميركا اللاانسانية تهديد جاد لصحة الايرانيين

الأهواز – منظمة الامم المتحدة / اعتبرت سفيرة ومندوبة الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائمة لدى منظمة الامم المتحدة زهراء ارشادي اجراءات الولايات المتحدة القسرية والاحادية اللاانسانية بانها مازالت تشكل تهديدا جادا لحق الشعب الايراني في القطاع الصحي والحصول على الادوية والمعدات الطبية الضرورية.

وقالت ارشادي في كلمتها خلال الاجتماع الـ 76 للجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة حول موضوع جدول اعمال الصحة العالمية والسياسة الخارجية: ان تقوية الانظمة الصحية لن تتحقق دون تحسين البنية التحتية والاطمئنان لنقل التكنولوجيا والمعرفة في المجالات ذات الصلة.

واضافت: ان هذا الامر يعني بان الحصول على الخدمات الصحية ذات الجودة والكلفة المناسبة والادوية الضرورية والآمنة والمؤثرة وذات الجودة واللقاحات والتكنولوجيا الصحية التشخيصية، يجب ان تكون متاحة لجميع الدول من دون اي تمييز او اعتبارات سياسية.

وتابعت ارشادي: ان حصول الجميع على الرعاية الصحية ذات الجودة والكلفة المناسبة، يعد اولوية اساسية للتنمية الدولية وان قضايا القطاع الصحي لا ينبغي تسييسها في سياق منافع اطراف خاصة.

واضافت السفيرة الايرانية: في الوقت الذي يسعى فيه العالم للسيطرة على جائحة كورونا (كوفيد-19) ونحن ايضا ندعم هذا المبدا بان الصحة العالمية مرتبطة بالدرجة الاولى بالمشاركات الدولية والتعاون متعدد الاطراف خاصة خلال الازمات العالمية، ومع ذلك نشاهد ان الولايات المتحدة وعدد قليل من الدول التي تتبع سياساتها بصورة عمياء، تقوم بفرض اجراءات قسرية احادية لاانسانية من ضمنها الحظر الاقتصادي غير القانوني والظالم ضد عدد من الدول من بينها دول تعاني بشدة من تداعيات الجائحة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى