برلمانيون يؤكدون ضرورة أخذ ضمانات قانونية من أمريكا لعدم الخروج من الاتفاق النووي

الأهواز – ایران /أكد نواب مجلس الشوري الاسلامي، اليوم الأحد، ضرورة أخذ ضمانات قانونية من الجانب الأمريكي منها التصويت في الكونغرس لعدم خروج واشنطن من الاتفاق النووي.

وأكد 250 نائبا في مجلس الشورى الاسلامي في بيان موجه إلى رئيس الجمهورية اية الله ابراهيم رئيسي بأخذ ضمانات قانونية من الجانب الأمريكي منها التصويت في الكونغرس على عدم خروج واشنطن من الاتفاق النووي.

واكد البيان الذي وقعه 250 نائبا ايرانيا إلى رئيس الجمهورية اليوم الأحد علي دعمه لأي اتفاق يخدم مصالح الشعب الإيراني مع مراعاة قانون المجلس الشوري الاسلام  والخطوط الحمراء التي رسمها النظام.

وطالب نواب المجلس الشوري الاسلامي بأخذ ضمانات قانونية من الجانب الأمريكي منها التصويت في الكونغرس لعدم خروج واشنطن من الاتفاق النووي.

ولفت البيان إلى ضرورة أن تقدم الولايات المتحدة ضمانًا قانونيًا لعدم الخروج من الاتفاق النووي في المستقبل وتقديم الولايات المتحدة ضمانات تمنعها من استخدام آلية الزناد (سناب باك) بشكل تعسفي.

وأوضح البيان إلى ضرورة عدم فرض حظر جديد وضرورة تقديم ضمانات بعدم إخضاع من تم حذفة من لائحة العقوبات إلى عقوبات جديدة.

وأشار الى حق ايران في تصدير النفط إلى أي دولة وإلى أي مدى يتفق عليه الجانبان في إطار الحصة التي حددتها منظمة أوبك قبل فرض الحظر الامريكي.

وأضاف، على الادارة الامريكية أن تراعي حق إيران في بيع النفط واستلام ثمنه بعيدا عن اي عراقيل وأيضا رفع جميع معوقات الاستثمار الأجنبي في إيران ورازالة العقبات التي تعترض العمل المصرفي وعملية التصدير مؤكدا  أن لإيران حق  أن تتحقق من تنفيذ جميع التزامات الطرف الآخر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى