الضفة والقدس تشتعلان ليلاً : إصابات واعتقالات في مواجهات متواصلة

الأهواز – فلسطین / اندلعت صباح اليوم الأربعاء، اشتباكات مسلحة بين المقاومين وقوات الاحتلال المقتحمة للحي الشرق لجنين ، وسط تعزيزات كبيرة من قبل جيش الاحتلال.

وقال نادي الأسير ان قوات الاحتلال اعتقلت وبمساندة وحدات خاصة “إسرائيلية”، فجر اليوم الأربعاء ثلاثة شبان خلال مداهمات جنوب جنين

وذكر نادي الأسير في جنين، أن قوات خاصة إسرائيلية اعتقلت الطالب الجامعي مصعب عبد الوهاب محمود حنايشة، وذلك عقب مداهمة منزله في بلدة قباطية ، وهو مطارد للإحتلال منذ فترة.

شهدت مدن وقرى الضفة المحتلة والقدس، مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال “الإسرائيلي” تخللها إصابات واعتقالات واعتداءات متواصلة.

وأفادت مصادر أمنية، أن مواجهات اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال للبلدة، أطلق جنود الاحتلال خلالها قنابل الغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

فيما أصيب شابين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وآخرون بالاختناق، خلال مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلي وسط مدينة الخليل.

شنت قوات الاحتلال “الإسرائيلي” حملة اعتقالات واسعة بعد مداهمة واقتحام قرى ومدن الضفة المحتلة والقدس.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اعتقلت عدداً من المواطنين بعد اقتحام المدن ومداهمة منازل ذويهم، والعبث فيها.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدات بيتا واللبن الشرقية وعوريف جنوب نابلس، إضافة إلى المنطقة الشرقية من مدينة نابلس لحماية المستوطنين المقتحمين لقبر يوسف، وأطلقت خلال اقتحاماتها الرصاص وقنابل الغاز والصوت تجاه المواطنين الذين حاولوا التصدي لهم.

وأفادت مصادر طبية، أن ستة مواطنين أصيبوا بالرصاص الحي، أحدهم برصاصة في الصدر وحالته خطيرة خلال المواجهات مع الاحتلال في بيتا جنوب نابلس، مضيفة أن مواطنا أصيب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط بالعين، وآخر بحجر في رأسه.

وأصيب خمسة مواطنين بالرصاص الحي بينهم حالة حرجة، وخمسة بالمطاط، ومواطن بحروق جراء إصابته بقنبلة غاز، إلى جانب إصابة شاب برضوض بعد دهسه من قبل آليات الاحتلال، وثمانية آخرين بحالات اختناق في محيط قبر يوسف.

وفي سياق متصل، فتشت قوات الاحتلال منازل عدة في بيتا واللبن الشرقية وعوريف، وعاثت بها خرابا، واعتقلت خمسة مواطنين من بيتا، وهم، جمال دويكات، واسلام نعيم دياب، أيسر طايل جاغوب، ورائد عبد الرحمن برهم، وايهاب اسماعيل حمايل، ونضال يوسف جميل شحادة من عوريف.

من جهتها كشفت قناة كان العبرية أن أجهزة الاحتلال “الإسرائيلية” أحبطت 20 هجوماً فدائيا ًداخل الكيان خلال الأيام والأسابيع القليلة الماضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى